• جديد المقالات و الأشعار
    جديد الأخبار



    جديد الصور

    جديد مجلات الأسرة

    جديد مكتبة الفيديو

    المتواجدون الآن


    فكرة انشاء الصندوق الخيري


     

    الحمــد لله رب العالمـــين والصلاة والسلام على نبينا محــمد وعلى أله وصحبة أجمعين
    أما بعد :

    فأن الحديث عن نشأت الصندوق وبداياته من الأمور الممتعة التي تبعث على الفخر والاعتزاز ..افتخار برؤية الفكرة وهي تمشي على الأرض بعد أن كانت حبيسة في الذهن,اعتزاز بهذا الحماس والتأيد اللذين لقاهما الصندوق بعد إعلان تأسيسه .
    كانت البداية فكرة تدور في بعض الجلسات وعلى استحياء أثناء لقاءات الأسرة وخاصة أثناء دورة الســويلم النصف شهرية وكانت المشكلة هي فيمن يدق الجرس ؟؟ وتصدى لهذا الأمر الخال عبد المحسن بن محمد الســويلم أثناء استضافته لإحدى دوريات الســويلم وقوبلت بالكثير من التساؤلات والاحتمالات وتم اختيار لجنة فرعية من بعض الموجودين وفشلت الجنة في تحديد أهداف الصندوق وبالتالي فشلت في وضع تصور لآلية تنفيذ هذه الفكرة ولعل من أهم أسباب الفشل أنذالك هو التباين الكبير في النظرة إلى الصندوق حيث كانت هناك نظرات إلى أنه صندوق استثماري ,إضافة إلى أن المجتمعون كانوا يفتقرون إلى معرفة تامة بأفراد الأسرة حيث كان الشائع إلى أن الســويلم ليس بينهم فقير ولو وقع أحدهم تحت ظرف مالي معين فسوف يهب الجميع لنجدته ويجمع له مبلغ يغطي احتياجه وبهذا تنتفي الحاجة إلى الصندوق والصداع المترتب عليه..أما هذا التباين في وجهات النظر ماتت الفكرة قبل أن ترى النور نعم ماتت لدى معظم الحضور لذالك الاجتماع إلا أن جذوة من النور أبت أن تنطفئ لدى البعض الأخر ممن أهداف الصندوق واضحة المعالم,فكان الاجتماع الأول الذي دعا إليه الخال /عبد العزيز بن حمد السـويلم وتشرفت بدعوتي إلى حضور هذا الاجتماع وتم خلال هذا الاجتماع الاتفاق على ما يلي :
    1- أن الحاجة ماسة إلى هذا الصندوق ولا بد من قيامه مهما كانت الصعاب.
    2- الحد الأدنى للاستمرار هو عشرة مشتركين .
    3- الالتقاء كل أسبوعين في مساء يوم الاثنين للتباحث حول هذا المشروع وتطويره .
    4- ترشيح الثلاثة لأنفسهم كنواة تأسيس وعدم السعي إلى التوسع في الأعضاء خشية التثبيط والاختلاف في وجهات النظر وفي كل لقاء كانت تزداد القناعة بأهمية إنشاء هذا الصندوق والحاجة الماسة له من أفراد الأسرة ,وما هي إلا أسابيع قليلة وعندما أطل محرم من عام 1416ه وزعت ورقة توضح الأهداف العامة لصندوق والدعوة إلى المساهمة فيه ودعمه ورغم تخوفنا من الفشل والحذر الشديد جاءت أفضل بكثير من التوقعات المرجوة ولآمال المرسومة وكل هذا بفضل الله ...وأتذكر العدد في حدود الثلاثين والاشتراك المطلوب هو مائة ريال شهريا تدفع مرة واحدة:وبعد أن اجتمع المبلغ تدارسنا ما يمكن أن نصنع فيه ؟ولا يخفى أن المبلغ المتواضع معجز في إدارته وفي الإفادة منه ,ولكن بتوفيق من الله تم الإصرار على الاستمرار وبارك الله فيه .في ؟أثناء أحد الاجتماعات لاحظنا أن كثير من أفراد الأسرة لم يعلموا بالصندوق فتم تبني إصدار نشرة دورية تمثل صوت الصندوق ونبض الأسرة وصدر العدد الأول بصورة متواضعة وبدائية ولكنها لم تتوقف أبدا ولله الحمد .ولعلي أجمل أهم إنجازات الصندوق في مرحلة تأسيسه :
    1-التوسع في أعضاء مجلس إدارة الصندوق عن طريق الاختيار مع مراعاة تمثيل كل فروع الأسرة .
    2-إقامة اللقاء السنوي.
    3-استقبال الزكاة وتوزيعها على المحتاجين من أفراد الأسرة.
    4-إقرار توزيع إعانة زواج وكانت في البداية قصرا على المحتاجين ومن أموال الزكاة فقط.
    5-التوجه إلى استثمار مبالغ الاشتراكات والتبرعات في الأسهم في شركات يتم اختيارها بعــناية من خلال مدير الاستثمار لأخ /أحمد بن إبــراهيم الســـويلم .
    6-إقرار نظام أساسي للصندوق بعد أخذ مرئيات نخبة مختارة من أفراد الأسرة .
    لعل أهم سمات مرحلة التأسيس السير بخطوات حثيثة ومحسوبة بدقة وعناية ولعل هذا السبب هو ما جنب الصندوق العثرات التي لقيتها بعض الصناديق الأسر الأخرى حينما غلبهم الحماس وأوقعهم في زلات أوهنت مسيرتهم أو دنت في بعضها إلى توف المسيرة تماماّ.
    ورغم هذا الإنجازات والنجاحات إلا أن الطريق تخلله بعض الصعوبات واجهناها في البداية ومنها:
    1-عدم قناعة البعض بوجود فقراء يستحقون الزكاة في الأسرة وبالتالي عدم دعمه لصندوق .
    2-عدم اشتراك نسبة كبيرة من أفراد الأسرة رغم غناها.
    3-ضعف الدعم السنوي من أفراد الأسرة القائمين في الصندوق .
    4-ضعف المشاركة في مسيرة الصندوق من خلال تقديم المقترحات البناء والنقد الهادف أو تحمل بعض المسؤوليات .
    وفي الختام. فهذا بعض ما علق في الذاكرة رغم تقادم السنين ولكن الصندوق وما وصل إليه الآن يعد وسام شرف تفخر به أسرتنا الكريمة . ونحن نرى في كل يوم عطاء جديدا وتطويرا لعطاءات سابقة وهذا كله بفضل الله أولا ثم بجهود القائمين على الصندوق الذي أعلم جيدا ما يبذلونه من جهود عظيمة أخذت الكثير من جهدهم وتفكيرهم ووقتهم اسأل الله أن يجزيهم عليها خير الجزاء وأن يريهم ثوابها في الدنيا و الآخرة إنه على ذلك قدير و بالإجابة جدير ,والســـــــــلام عليــــــــــــــكم ورحمـــه الله وبركـــــــــاته ؟


    أخوكــــم:
    oOعبــد العــزيز بن إبراهــيم بن عبــد العــزيز الســــويلم Oo

     


    Copyright © 1439 alswailem.net - All rights reserved
    الموقع تحت إدارة وإشراف مجلس إدارة صندوق السويلم الخيري